Skip Ribbon Commands
Skip to main content

Administrator Name

زكريا الغول

Title

الفنان حسام اللوزي: فرقة جديدة لإحياء التراث في " الأردنية"

Date

9/21/2011

Image

Details

محمد مبيضين
عرف الجمهور الأردني الأخوين (حسام ووسام) اللوزي من خلال أدائهما الفني الرائع في تقديم أغانٍ وطنية و تراثية مستوحاة من أشعار الريف والبادية الأردنية.
و بجهودهما الشخصية ودعم وتشجيع أقاربهم وأصدقائهم استطاعا شق طريقهما وإيجاد مساحة شاسعة داخل الوطن لعرض إنتاجهما الفني الذي يتميز  بأصالة الأغنية الوطنية .
ولد الأخوان التوأم  حسام ووسام العام 1976 والتحق حسام بمدرسة الجبيهة الثانوية للبنين وظهرت ملامح موهبته في سن مبكرة -العاشرة من عمره- واكتشفت من قبل أساتذته الذين كانوا يدعونه للغناء في احتفالات المدرسة بالأعياد الوطنية.
وعند فوز احد أقاربهما في الانتخابات النيابية التي جرت العام  1993 كانت البدايات  حيث قدم اللوزيان أول أغنية وهي (رفعنا رايات الفرح) وهي من كلمات احمد اللوزي وألحان ياسين اللوزي.
تلا ذلك أغنيتهما المشهورة ( يا بيرقنا العالي ) وهي من كلمات الشاعر الأردني حبيب الزيودي إلى جانب أغنيتهما ( لوح بيدك) و (لعيونك يا عبدالله) و(نذراً علي) و أدخلا تطوراً فنيا على  الأغنية القديمة  (مندل يا كريم الغربي).

حسام الذي توجه إلى الجامعة الأردنية وبالذات الدائرة الثقافية والفنية في عمادة شؤون الطلبة يعمل فيها حاليا مدربا موسيقيا يشير إلى أن الأردن لديه طاقات بشرية ومخزون تراثي من مبدعين وشعراء وأصوات جميلة.
ولطبيعة المنطقة التي ولد وترعرع فيها حسام (الجبيهة) القريبة من العاصمة عمان ركز على تقديم أغان تحمل ألوان الشعر الريفي والبدوي خصوصا أنه متعلق بالعادات الحميدة والأخلاق الرفيعة.
ويتطلع حسام إلى تشكيل فرقة (للسامر والدبكة الأردنية ) داخل الحرم الجامعي بحيث تشمل أغانيها الهجيني والقصيد ويتم خلالها إعادة توزيع أغان وطنية وشعبية للفنانين الكبار أمثال توفيق النمري والمرحوم عبده موسى وسميرة توفيق وغيرهم.
يقول حسام إن غالبية الأردنيين يفضلون سماع الأغاني الوطنية و الشعبية لسهولة مفرداتها و كلماتها و بساطتها و لحنها الجميل. وبرع الأخوان من خلال أدائهما في إدخال آلتي العود و الإيقاع في أعمالهما الفنية.

ونظراً لتشابه العادات والتقاليد واللهجات البدوية الأردنية مع اللهجات في بعض دول الخليج العربي انتشرت أغاني حسام و وسام في الكويت والإمارات العربية وتلقيا دعوات لإقامة حفلات فنية في البلدين الشقيقين وهما الآن يعملان مع الفنان السعودي صالح الشاري لإعداد (ألبوم) يركز على الأغاني التراثية والعاطفية في إطار اللهجة المحكية البيضاء.
يشارك حسام سنوياً في مهرجانات احتفالية بالأعياد والمناسبات الوطنية وقدم أغاني تراثية وشعبية منها العام الحالي تقديم أغنية (تاج العز) التي غناها بحضور  جلالة الملك  عبدالله الثاني بمناسبة عيد ميلاده الميمون والمشاركة في مهرجان صيف عمان وحفل اختتام مهرجان جرش للثقافة والفنون.
يؤكد حسام انه لم يتلق أي دعم من أية جهة معنية بالفنون والثقافة الوطنية، ويدعو المعنيين بضرورة مراقبة كلمات الأغاني بدقة خصوصًا الأغاني التي تثير ظاهرة العنف عند الأطفال واليافعين.

العام الحالي اختير الأخوان (حسام ووسام) سفيرين للنوايا الحسنة في الأردن من قبل الوكالة الأمريكية للتنمية ليضطلعا بمهام وأعمال إنسانية وشبابية تطوعية.
والفنان وسام متزوج ولديه ولدان راشد وعبد الكريم .

Attachments

Created at 10/10/2012 11:08 AM by Ola Alja'afri
Last modified at 6/9/2013 3:23 PM by Emad Fares