Skip Ribbon Commands
Skip to main content

PersonName

أ.د. نجيب أبو كركي

ResearchTitle

نحو استيعاب واستدامة نعمة البحر الميت (1)

Research Body

قسم الجيولوجيا التطبيقية والبيئية
إن واقع البحر الميت البيئي وما تسببه انعكاسات انخفاض مستوى المياه به على بعض مناطقه الشاطئية أدت إلى اهتمامات بحثية جديدة فرضت نفسها من خلال نتائجها المباشرة المتمثلة بظواهر الإنهيارات والفجوات الخسفية وقد تمخض عن تلك الإهتمامات البحثية منذ عام 2003 وحتى الآن ثمانية أبحاث محكمة نشرت ستة منها في دوريات دولية متخصصة إضافة لإثنين قبلاً وهما في طور النشر حاليا وقد تم انجاز هذه السلسلة من البحوث من خلال تعاون مثمر ما بين الدكتور نجيب أبو كركي وزملاء من معهد لييج الفضائي في بلجيكا ومعهد دراسات فيزياء الأرض في كل من باريس وستراسبورغ بفرنسا. وقد بينت تلك البحوث أن الفجوات الخسفية تحصل في المناطق المحيطة بشواطىء البحر الميت نتيجة خصوصيات المنطقة الجيولوجية وظروف نقص المياه الواردة للبحر الميت والتي أدت إلى انخفاض مطرد في مستوى المياه به بلغ معدله متراً كل عام (أي عشرة آلاف ضعف معدل التذبذب الطبيعي المقبول في مستويات البحار في العالم) حيث أن نقص المياه يجعل الفاقد من البحر الميت بالتبخر يفوق ما يصله في الوقت الحاضر بمئات ملايين الأمتار المكعبة سنويا ومنذ أربعة عقود وهذا يفاقم هشاشة التراكيب الجيولوجية في المنطقة وبالتالي يؤدي لحصول الإنهيارات تباعا بدءاً بالمناطق الأكثر هشاشة وانتهاء بالمناطق الأكثر مقاومة مما  يتطلب التكيف مع هذا الواقع واتخاذ ما يلزم من إجراءات استباقية واحترازية للحد من تلك التبعات. و قد دعت تلك الأبحاث التي قدمت نتائجها تباعا خلال عشرة مؤتمرات دولية في باريس، ستراسبورغ، فيينا، توبنجن، بروكسل، سان فرانسيسكو، الرباط، دمشق، عمان ومؤتة إلى ضرورة أخذ تلك النتائج بعين الاعتبار لدى تصميم وتنفيذ المشاريع المختلفة في المنطقة على المستوى الهندسي بحيث يصار إلى تصميم تلك المشاريع مع الأخذ بعين الاعتبار الطبيعة الدينامية المتطورة مع الزمن لسواحل البحر الميت وعدم الإكتفاء بتصاميم تأخذ الوضع الراهن في الحسبان فقط رغم البيئة سريعة التغير.
إن بيئة البحر الميت الخاصة والناجمة عن العجز في ميزانيته المائية أدت إلى سلسلة من الحوادث أوقعت خسائر مؤسفة ومثالها انهيار السد رقم 19 التابع لشركة البوتاس العربية في منطقة اللسان بعد أسابيع فقط من اكتمال بنائه عام 2000 مكلفاً عشرات الملايين من الدنانير وما سبقه وتبعه من حوادث متفرقة أخرى وهي حوادث تم التحذير منها بشكل عام  عبر الصحافة ولأكثر من مرة منذ عام 1997. وقد أدى حصول تلك الحوادث إلى التوجه لتكثيف الجهود البحثية حول الظاهرة في المنطقة باستخدام التقنيات الميدانية والمسوحات الجيوفيزيائية الأرضية وتقنيات التداخل الراداري الفضائية الحديثة والنمذجة الحاسوبية وذلك بالتعاون مع فرق علمية تولدت لديها القناعة التامة بجدية وجدوى التعاون العلمي معنا وبهدف تزويد الشواطئ الأردنية للبحر الميت بشكل خاص بمنظومة علمية تهدف للإنذار المبكر ضد الكوارث الطبيعية والمستحثة ومن ثم إدارة الكارثة في مجالات الزلازل الطبيعية والإنهيارات الخسفية إضافة للفيضانات والإنزلاقات الأرضية وقد تبلور عن ذلك التوجه  مشروع طموح تم العمل على إعداده على مدى عامين وتم تقديمه للاتحاد الأوروبي لبحث إمكانية تغطيته بالدعم المناسب بشكل مشترك بمساهمة علمية أردنية – بلجيكية إضافة لمختبر دراسات الحركات الأرضية في معهد دراسات فيزياء الأرض في ستراسبورغ بفرنسا، ويرى الدكتور أبوكركي أن استقطاب الخبرات عن طريق التعاون العلمي المشترك والمتوازن يشكل قاعدة جيدة تعوض جانبا من النقص في الإمكانيات المتوفرة هنا وتسمح بالحد من الآثار السلبية الناتجة عن تقاعس جهات من المفروض أن تكون معنية عن تقديم الدعم الفعال لجهود البحث العلمي التطبيقية منها والنظرية وصولاً إلى بحث علمي يفرض نفسه على الساحة الدولية. هذا وقد نوهت وكالة الفضاء الأوروبية عبر موقعها الرسمي على الإنترنت بالنتائج العلمية للأبحاث الأردنية البلجيكية المشتركة الخاصة بظواهر البحر الميت وانهيار السد 19 على وجه الخصوص والتي نجحت حتى وهي في طورها التجريبي باثبات إمكانية اكتشاف التشوهات والمؤشرات المسبقة  كنذير لبعض الإنهيارات (1).
  هذا وقد قدمت إلى المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا مؤخراً وعبر عمادة البحث العلمي في الجامعة الأردنية نسخة من مشروع بحثي أردني - بلجيكي نحو نظام انذار مبكر متكامل يستند إلى تقنية التداخل الراداري الفضائية ويغطي منطقة البحر الميت وذلك بهدف استقطاب الدعم المناسب الذي يكفل تنفيذ الخطوات التالية من هذا العمل الحيوي والتطبيقي الهام والخاص بقطب من الأقطاب التنموية الأردنية. حيث يشكل هذا المشروع البحثي الطموح في حال تنفيذه ركيزة أساسية نحو استيعاب واستدامة نعمة البحر الميت في الأردن.

OrderID

2

Person Image

View

 

Attachments

Created at 10/10/2012 11:29 AM by Ola Alja'afri
Last modified at 10/10/2012 11:29 AM by Ola Alja'afri