أخبار ذات علاقة
قناة Youtube
طلبة "الآثار والسياحة" في الأردنية يندمجون مع الطبيعة في محمية ضانا
Sunday, April 16, 2017 
+ خط كبير | + خط صغير 

​أخبار الجامعة الأردنية (أ ج أ) سناء الصمادي- شارك نحو (41) طالبا وطالبة من كلية الآثار والسياحة في الجامعة الأردنية أمس في حملة نظافة نفذها قسم الإدارة السياحية في محمية ضانا.


رئيس قسم الإدارة السياحية الدكتور اسماعيل أبو عامود، أكد أن هدف الحملة جاء لغرس الاحساس لدى الطلبة باهمية البيئة والمحافظة عليها، والمحافظة على المورد السياحي الذي له ابعاده الاقتصادية والتنموية والجمالية في المنطقة.


وأشار إلى أن الحملة  شملت منطقة التنزه للمحافظة على نظافة وجمال المنطقة لاستقطاب السياح، لافتا الى ان هذه النشاطات تعزز مبدأ المسؤولية الاجتماعية، وتساهم في زيادة روح العمل التطوعي.


وبين أبو عامود أن الحملة التي تعقد بشكل دوري تأتي ضمن  نشاطات الكلية للمحافظة على المناطق السياحية ونشر الوعي البيئي والسياحي في المناطق السياحية وأماكن التنزه باعتبارها ثروة وطنية .

 

الطالب بهاء الجوارنة من قسم الإدارة السياحية، وأحد المشاركين في حملة النظافة عبر عن مدى أهمية تنظيم مثل هذه النشاطات، ولا سيما في قطاع السياحة، لأنها تسهم في تنمية الحس الوطني لدى الطلبة، وتشكل حافزا للمحافظة على المدخرات الوطنية من الكنوز الأثرية الأردنية.


وأضاف ان مثل هذه الحملات ترسخ روح التعاون الجماعي والتطوعي لدى الطلبة في نقل هدفهم للمجتمع المحلي في ضرورة الحفاظ على نظافة المكان بما يسهم في ترويج السياحة الداخلية والخارجية.


الطالبة أڤين الكردي قالت إن هذا النشاط بمثابة مشاركة واندماج مع البيئة والطبيعة، التي تعاني من بعض الآثار السلبية لممارسات المجتمع المحلي عند التنزه وفي الرحلات.


وأشارت إلى أنه قد تم تقسيم الطلبة إلى مجموعات بتوجيه من مرشد المحمية، وتوزيعهم إلى جهات مختلفة، بعد أن وفرت أدوات التنظيف وأكياس جمع المهلات.


ولفتت إلى مدى السعادة التي غمرت الطلبة بعد إنجاز عملهم التطوعي في أن ينعموا بطبيعة نظيفة، في واحد من أهم الأماكن السياحية في الأردن.


print icon
AddInto
 
رجوع
للتعليق على الخبر   : إضغط هنا
  التعليقات
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر